نتائج كارثية في الامتحانات الوطنية على مستوى تيرس زمور

رغم إعلان وزارة التهذيب الوطني ارتفاع نسبة النجاح في امتحان الباكلوريا من 6.4% خلال السنة الماضية إلى 8.7% خلال السنة الحالية جاءت نتائج امتحانات الباكلوريا على مستوى ولاية تيرس زمور معاكسة لهذا التوجه بل جاءت كارثية. ففي حين شكلت نتائج الرياضيت أفضل هذه النتائج بعد نجاح 48 تلميذ من أصل 118 تلميذ جاءت نتائج العلوم صادمة بعد أن لم يتمكن من النجاح سوى تلميذين إثنين من أصل 59 في حين كانت نتائج الآداب العصرية مخيبة لآمال الأسر بعد أن لم يستطع النجاح سوى 5 تلاميذ من أصل 153 تلميذ.
وعلى مستوى التعليم الأساسي أجمع مصححو مسابقة دخول السنة الأولى من الاعدادية التي يتم تصحيحها في ازويرات أن المدير الجهوي للتهذيب لجأ إلى الطلب منهم وبشكل علني داخل القاعة التساهل في التصحيح لتفادي النتائج الكارثية للسنة الماضية وهو ما أثار استغراب المصححين وساهم في خلط النتائج بحيث لم يعد يميز بين المتفوق وغيره.  

أضف تعليق


صور

الزويرات حكاية التأسيس وجهود النهوض

دعاء الشيخ الددو للمدير التجاري لسنيم

فيس بوك